المغاربة ينتصرون للبيئة: عزل مسؤولين كبار في قضية مجزرة الخليجيين

تم عزل مسؤولين وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات مجزرة لسياح خليجيين في حق 1490 طائر من نوع القمري في نواحي مراكش

أثار شريط فيديو لسياح خليجيين إصطادوا كما هائل من طائر القمري في نواحي مراكش ضجة عارمة قبل أيام. دعا المغاربة السلطات إلى التدخل ومعاقبة المسؤولين عن ما أسموه “مجزرة بيئية” ، مما دفع الوزارة المكلفة ببدء التحقيق

بعد حوالي عشرة أيام ، تم عزل اثنين من كبار المسؤولين في الوزارة نتيجة هذا الانتهاك الخطير وهما الرئيس الإقليمي للمياه والغابات ورئيس وحدة مراقبة الحياة البرية في الأطلس الكبير

أكدت التحقيقات التي أجرتها إدارة المياه والغابات صحة الصور ومقاطع الفيديو التي تم مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي. إضافة إلي ذلك ، حددت الأماكن التي وقع فيها الحادث وكشفت أنها تنتمي إلى موقع مستأجرمن طرف إحدى شركات صيد

وفقًا لبيان صادر عن الوزارة المذكورة ، فإن الشركة المعنية لم تشرف على نشاط الصيد ، كما تمليه أحكام عقد التأجير مما جعلها مسؤولة بشكل كامل “عن الأفعال التي يرتكبها عملائها”

ويضيف البلاغ أن الوزارة علقت رخصة التأجير وباشرت بالإجراء ات القانونية ضد الشركة

تنص قوانين الصيد في المغرب على أن أقصى ما يمكن اصطياده من هذا النوع من الطيور البرية هو 50 طائرًا للشخص الواحد في اليوم

International Casablanca
International Casablanca
Articles: 647

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *